لوتس تستعدّ لسباق مونزا في ظلّ ترقّبها لقرار رينو

تمكنت لوتس أخيراً من التقدم نحو الأمام وبدء تجهيز سياراتها للسباق الإيطالي.

وكان فريق لوتس قد عانى من تأخيرات في التحضير لجائزة إيطاليا الكبرى في انتظار القرار النهائي من مجلس إدارة رينو.

كما تعرض الفريق لحجز معداته خلال فعاليات السباق البلجيكي وذلك نتيجة للاعتراض الذي تقدم به سائق الاختبارات تشارلز بيك، حيث استغرق الأمر وقتاً حتى بداية هذا الأسبوع لحل هذه المشكلة. وهذا ما أدى إلى تأخر انطلاق الشاحنات التي تحمل السيارات والمعدات حيث لم تتمكن من المغادرة حتى مساء الخميس لتصل إلى مونزا مساء الأربعاء الماضي. لذا فقد بدأ العمل مباشرة على تحضير السيارتين، الحظيرة والمعدات الكاملة.

وعلى الرغم من الوضع غير المثالي خاصة مع التأخير الذي حصل، إلا أن الفريق واثق من قدرته على تعويض الوقت المهدور والانطلاق في فعاليات التجارب حسب الجدول الزمني المتوقع.

قرار الاستحواذ في انتظار التأكيد النهائي

تعمل رينو على وضع الخطوات النهائية لصفقة الاستحواذ على لوتس.

وكانت الاجتماعات ما بين إدارة المصنّع ومالكي فريق لوتس قد حصلت بالفعل هذا الأسبوع في محاولة وضع اللمسات النهائية على الصفقة، وبات من الواضح أن القرار ينتظر الختم النهائي من مجلس إدارة رينو.

وهذا ما قد يستغرق 24 ساعة، الأمر الذي يفتح الباب لإعلان رسمي حول نوايا المالك الجديد خلال أسبوع السباق الإيطالي.

ومن المتوقع أن تصبح رينو المالك الأكبر للأسهم في الفريق، بينما يملك جيرارد لوبيز وألان بروست غالبية الأسهم الباقية.

وتجدر الإشارة إلى أن لوتس كانت تعاني من نقص في التمويل خلال الأشهر القليلة الأخيرة، في حين ينتظر مالكو الفريق الحاليون نتائج الصفقة المرتقبة.

ومن المتوقع أن تعطي هذه الصفقة لرينو الضوء الأخضر لتحقيق رؤيتها الخاصة، والسماح لها بدعم رومان غروجان الذي كان قد حقق المركز الثالث في السباق البلجيكي.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة إيطاليا الكبرى
حلبة مونزا
قائمة الفرق لوتس اف1
نوع المقالة أخبار عاجلة