لماذا كان على مكلارين التعاقد مع فاندورن لموسم 2016

أكدَّ فريق مكلارين اليوم أنه سيحتفظ بخدمات سائقه البريطاني جنسن باتون لموسم 2016، في هذا المقال يُناقش فالينتين خورونجي بأن فريق ووكينغ قد يكون في طريقه لكي ينعى مُستقبل سائقه البلجيكي ستوفل فاندورن.

في أعقاب عطلة نهاية أسبوعٍ صعبة بالنسبة للفريق خلال السباق الذي يقام على أرض هوندا وأمام جماهيرها في سوزوكا، أعلنت الحظيرة البريطانيّة أن جنسن باتون سيستمر كسائقٍ أساسي في موسم 2016.

وقبل بضعة أسابيع فقط كان البريطاني يُقيِّم مُستقبله في الفورمولا واحد على ضوء الموسم المُحبط الذي يمر به الفريق. لكن وكما اعترف هو نفسه، فقد بذل رون دينيس مُدير الفريق جهوده لإقناعه بالبقاء في صفوف الفريق، حيث سيواصل أكثر السائقين خبرة على ساحة البطولة قيادة سيارة مكلارين في الموسم المقبل.

ومع الأخذ بعين الاعتبار أن زميله الإسباني فرناندو ألونسو البالغ من العُمر 34 عامًا لديه عقد يمتدّ لموسمين إضافيين، يبدو الآن أن تشكيلة الفريق قد توضَّحت مع استمرار بطلي العالم السابقين في القيادة لصالحه.

تبدو جميع هذه الأخبار جيدة وطيبة لو لم يكن السائق البلجيكي ستوفل فاندورن، الذي يحظى برعاية فريق مكلارين مُنذ 3 أعوام، يسحق مُنافسيه في سلسلة "جي بي 2".

3 أعوام مع مكلارين

بالعودة لعام 2013 اختار فريق مكلارين ضمّ ستوفل فاندورن ضمن برنامجه للسائقين الناشئين إثر مُشاركة البلجيكي الناجحة والتي توجها بلقب البُطولة في سلسلة سباقات كأس فورمولا رينو الأوروبية ذات التنافسية الشديدة، حيث تغلب على الروسي دانييل كفيات بفارق 10 نقاط آنذاك.

كان اختيار فاندورن موفّقاً للحظيرة البريطانيّة، إذ سُرعان ما أثبت البلجيكي اليافع قدراته من خلال الفوز بسباقه الأوّل في سلسلة فورمولا رينو 3.5 مُنهيًا الموسم في المركز الثاني خلف الدنماركي كيفن ماغنوسن.

انتقل بعد ذلك إلى سلسلة "جي بي 2" في موسم 2014 – حيث فاز في الجولة الافتتاحيّة في البحرين – مُتغلبًّا على فيليبي نصر الذي أنهى السباق في المركز الثاني، لكنّه يقترب الآن من تحقيق اللقب خلال موسمه الثاني وبفارق قياسي عن أقرب ملاحقيه.

واعترف البلجيكي مراراً بأن حصوله على مقعد أساسي في الفورمولا واحد ليس مضمونًا، مع ذلك قال فاندورن بأنه ليس بمقدوره فعل المزيد لإقناع مكلارين.

إنه مُحق، إذ قام بما فيه الكفاية فيما يتعلّق بالإقناع.

لا أحد يريد أن يُغادر باتون الفورمولا واحد، فهو يتمتع بشخصية رائعة ويُعتبر سائقًا قويًّا – وإذا كان هنالك من يُشكك في أحقية فوزه باللقب موسم 2009، فإن البريطاني قد دحض هذه الشكوك من خلال تحقيقه إجماليّ نقاطٍ أكثر من زميله لويس هاميلتون على مدار ثلاثة مواسم في مكلارين.

ولكن يبدو بأنه كان مُستعداً للرحيل، وبينما قد يُؤدي هذا إلى إثارة بعض العناوين الإخبارية الرئيسية على غرار "سائق فريق مكلارين–هوندا وبطل العالم يعلن اعتزاله"، فإنه ومهما كان الضرر الذي سيتسبب به الأمر من ناحية العلاقات العامة فإنها لن تكون أسوأ مما حدث في سوزوكا.

مانور، احتياطي أو حُر التعاقد؟

قال فريدريك فاسور، رئيس فريق آرت غران بري الذي يقود فاندورن لصالحه في سلسلة "جي بي 2"، أن فريق مكلارين سيُحرر البلجيكي من أية التزامات إذا ما قرَّر الاحتفاظ بباتون.

وها هُم الآن قد احتفظوا بباتون ما يعني أن بمقدور فاندورن البحث عن مقعد شاغرٍ في الفئة الأولى.

جديرٌ بالذكر بأن اسم فاسور قد تم ربطه مُؤخرًّا للعب دور رئيسي في عودة رينو للفورمولا واحد كفريقٍ مصنّع، الذي بدوره يبحث عن سائقٍ ثانٍ بديلًا للفرنسي رومان غروجان الذي انضم لفريق هاس الأمريكي للموسم المُقبل.

هنالك مُنافسون آخرون على هذا المقعد، بمن فيهم ماغنوسن – وهو سائقٌ آخر وجد نفسه على دكة الاحتياط بسبب أسلوب مكلارين في انتقاء السائقين – لكن كان لدى رينو مقعد في الصف الأمامي لإظهار الموهبة البُطولية لفاندورن مُنذ أن حقق لقبه الأول في عالم سباقات المقعد الأحادي عام 2010.

بالتأكيد غالبًا ما أشار فريق مكلارين إلى رغبته الأكيدة برُؤية البلجيكي يتسابق في الفورمولا واحد في 2016 وهنالك فُرصة كي ينتقل للقيادة لصالح فريق مانور لموسمٍ واحد بتمويل من فريق مكلارين.

لكن، واعتمادًا على مدى قوة عقد فاندورن، قد يكون هذا الأمر مُتأخرًا بعض الشيء.

 

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1 , جي بي 2
قائمة السائقين جنسن باتون , ستوفيل فاندورن
قائمة الفرق مكلارين
نوع المقالة تعليق