لفة ماسا وراء ريكاردو كلّفته المركز الثالث في أستراليا

لفة ماسا وراء ريكاردو كلّفته المركز الثالث في أستراليا


كشف البرازيلي فيليبي ماسا بأنّ حظوظه بالصعود الى منصة التتويج خلال سباق جائزة أستراليا الكبرى للفورمولا واحد قد تلاشت بعد أن وجد نفسه عالقًا خلف الأسترالي دانييل ريكاردو بمجرد خروجه من منطقة الحظائر.

وكان ماسا يحتلّ المركز الثالث، لكن بعد إجرائه لتوقفه الوحيد عاد إلى الحلبة ليجد نفسه خلف ريكاردو، لينجح بعد ذلك الألماني سيباستيان فيتيل الذي توقف بعده في اقتناص المركز الثالث والمحافظة عليه حتى نهاية السباق.

وقال ماسا "هدفنا اليوم كان تحقيق أكبر عدد ممكن من النقاط خلال الجولة الإفتتاحية للموسم واثبات بأننا نملك سيارة تنافسيّة، ونجحنا تقريبًا في تحقيق ذلك. إنها بدية إيجابيّة بالنسبة لنا".

وأضاف "الأمر السلبي الوحيد كان خسارتي للمركز الثالث خلال التوقفات إذ خسرت ثانيةً ونصف خلف ريكاردو فور خروجي من منطقة الصيانة حيث نجح بعدها فيتيل في التقدم عليّ. لدي ثقةٌ كبيرة في الفريق والسيارة وتفكيرنا حاليًا منصب على ماليزيا".




من ناحيته لم يتمكن زميل ماسا الفنلندي فالتيري بوتاس من خوض غمار السباق بسبب آلام في الظهر تعرض لها خلال التجارب التأهيلية، لكنه يأمل بأن يكون مستعدًا للمشاركة في الجولة القادمة في ماليزيا.

وقال الفنلندي "لقد قمت بالكثير من الأشياء منذ أن بدأت أعراض الإصابة تظهر إذ بدأت العلاج على الفور حتى أكون مستعدًا للسباق، لكن عدم تمكني من المشاركة أحبطني لكنني أحترم قرار الفريق".

وإختتم "أمامي أسبوعان حتى السباق القادم لكي أحصل على المزيد من العلاج حتى أعود في صحة أفضل وأقوى من ذي قبل في ماليزيا. أتطلع لقيادة السيارة مجددًا فهي سريعة وأنا واثق من قدرتنا على المنافسة على منصات التتويج هذا الموسم".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم حلبة ملبورن, سباق أستراليا, فريق ويليامز, فيليبي ماسا