كولتارد: الطريق إلى الفورمولا واحد يعاني من "مشاكل جوهرية"

يرى السائق السابق في الفورمولا واحد البريطاني دايفيد كولتارد بأن فئات التسابق الأحادية المقعد للناشئين تُعاني من "مشاكل جوهرية"، حيث تخسر الفورمولا واحد العديد من النُجوم المُستقبليين المُحتملين.

يجبر الارتفاع المُتزايد في ميزانيات السلاسل التقليدية المُغذية للفورمولا واحد عددًا مُتزايدًا من السائقين اليافعين على التخلي عن طموحاتهم في الوُصول إلى سباقات الجوائز الكُبرى والتوجه نحو فئاتٍ بديلة مثل سباقات السيارات الرياضية وبُطولة ألمانيا لسباقات السيارات السياحية "دي تي أم".

وحتى أولئك الذين أتيحت لهم الفُرصة لكي يُثبتوا مواهبهم وجدوا أنفسهم يُعانون في الوُصول إلى الفئة العليا، فعلى سبيل المثال اختار بطل سلسلة "جي بي 2" ستوفيل فاندورن والذي هيمن بشكلٍ مُطلق على السلسلة هذا الموسم الانتقال إلى سلسلة سباقات سوبر فورمولا التي تتخذ من اليابان مقرًا لها.

وقال السائق الأسكتلندي دايفيد كولتارد بأن مثل هذه التوجهات تُشكِّل مُشكلةً رئيسية للفورمولا واحد، حيث يعتقد بأنها قد تجد نفسها خلال السنوات المُقبلة، وعلى نحوٍ مُتزايد، تُعاني نقصًا في الحُصول على أفضل المواهب اليافعة.

وفي حديثه مع موقعنا "موتورسبورت.كوم"، قال كولتارد: "يبدو بأن هنالك مُشكلة أساسية مع السُّلم المُؤدي للفورمولا واحد"، وأضاف: "نحن نخسر المزيد من أبطال الفئات الدُنيا".

وتابع بالقول: "في الماضي كان يُمكن لسائقي الفورمولا 3000 أو حتى الفورمولا 3 الانتقال للفورمولا واحد، ولكن لم يعد هذا الأمر مُمكنًا إطلاقًا".

واستدرك قائلًا: "بالتأكيد هنالك عدد أقل من السيارات على شبكة انطلاق الفورمولا واحد لذا هنالك فُرص أقل، وعلى أحدهم دفع الثمن في نهاية المطاف".

وأشار الأسكتلندي إلى أعداد المُشاركين في الفورمولا3 الأوروبية لهذا الموسم والبالغ 33 سائقًا، فقال: "هذا يجعل المُنافسات صعبة على مُعظم السائقين اليافعين، وطيلة حياتي لم أرَ مثل هذا العدد في الفورمولا 3".

هنالك سائقٌ واحد ما يزال أمامه فُرصة للمُشاركة في سباقات الجوائز الكُبرى الموسم المُقبل وهو بطل "دي تي أم" باسكال فيرلاين، الذي يتنافس مع سائقين آخرين لكي يحظى بفُرصة الجُلوس خلف مقود سيارة مانور التي تتذيل ترتيب البُطولة.

واختار كولتارد، الذي نافس في سلسلة "دي تي أم" بين عامي 2010 و2012، السلسلة الألمانية المُتفوقة كإحدى الفئات التي ما تزال تُوفر للسائقين اليافعين منفذًا لدخول عالم الفورمولا واحد.

وقال كولتارد: "تبدو "دي تي أم" بأنها الفئة الوحيدة التي تسمح للمُتسابقين فيها إما بالانتقال من الفورمولا واحد إليها أو منها إلى الفورمولا واحد".

وختم بالقول: "تتوقعون أن تكون سلاسل المقاعد الأحادية الطريق الأكثر منطقية، ولكن ليس عليها أن تكون كذلك".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين دايفيد كولتارد
نوع المقالة أخبار عاجلة