فيتيل يُهدي فوزه في المجر الى "جول بيانكي"

فيتيل يُهدي فوزه في المجر الى

تمكن الألماني سيباستيان فيتيل من تحقيق الإنتصار في جائزة المجر الكبرى للفورمولا واحد إذ نجح سائق فيراري من تصدر السباق منذ لفته الأولى بعد إنطلاقته الرائعة التي سمحت له بالتقدم على ثنائي مرسيدس بمجرد الخروج من المنعطف الأول.

لم يكن فيتيل تحت أي ضغط طيلة السباق على الرغم من أن زميله بالفريق الفنلندي كيمي رايكونن كان خلفه ببضعة ثواني معظم ردهاته. لكن خروج سيارة الأمان في المرحلة الأخيرة قلص الفوارق مع السيارات خلفه ومع ذلك تمكن من صدّ هجمات مواطنه نيكو روزبرغ والأسترالي دانيال ريكاردو قبل أن تنتهي المعركة بين هذا الثنائي بحادث إصطدام.

وبذلك أحرز فيتيل الفوز بعد بضعة أيام من وفاة الفرنسي جول بيانكي إذ أهداه لروح الفقيد خلال حديثه مع الفريق في اللفة الشرفية قبل أن يؤكد ذلك على منصة التتويج.

"لقد كان يومًا إستثنائيًّا، لكن هذا الفوز هو من أجل جول (بيانكي)، لقد كان أسبوعًا صعبًا كما يعلم الجميع" قال فيتيل، مضيفًا "لقد كان من الصعب العودة مجددًا إلى هنا وهذا الأمر ينطبق على الجميع، لذلك أهدي هذا النصر إليه وإلى جميع العاملين في مارانيللو وجماهير فيراري، لقد كان جول فردًا من عائلة فيراري وهذا النصر من أجله".


وبالعودة لمجريات السباق أكّد فيتيل أن دخول سيارة الأمان لم يكن مرحبًا به بالنسبة له، لكنه أوضح أن هذا التحدي الإضافي جعل النصر أكثر روعة.

وقال الألماني بهذا الصدد: "لم نكن بحاجة لدخول سيارة الأمان، لكن ذلك جعل السباق أكثر حماسةً. كانت قيادة السيارة ممتعة للغاية بعد الإنطلاقة الرائعة، وأشكر الفريق كثيرًا على العمل الجبار الذي قاموا به بعد المشاكل التي واجهتنا يوم الجمعة".

وأكمل "الطقس دائمًا ما يكون رائعًا هنا، مثل الأشخاص، ولست أملك خيارًا سوى البقاء هنا. سنحتفل الليلة هنا وأنا تذكر تمامًا الحفلة التي أقمناها في ماليزيا لذلك سنحظى بالكثير من المرح".

ومن حق فيتيل أن يحتفل إذ أنه إستغل على أحسن وجه المشاكل التي إعترضت فريق مرسيدس، حيث أصبح خلف متصدر الترتيب العام البريطاني لويس هاميلتون بفارق 42 نقطة وخلف مواطنه نيكو روزبرغ بفارق 21 نقطة فقط.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم سباق المجر, سيباستيان فيتيل, فريق فيراري