فيتيل يقول بأنّ الأجواء الباردة لم تساعده في التجارب التأهيليّة بموناكو

فيتيل يقول بأنّ الأجواء الباردة لم تساعده في التجارب التأهيليّة بموناكو


إعترف الألماني سيباستيان فيتيل بأنه لم يستخرج أقصى ما في سيارته خلال التجارب التأهيلية لجائزة موناكو الكبرى للفورمولا واحد إذ تأهل سائق فيراري في المركز الثالث خلف ثنائي مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون ومواطنه نيكو روزبرغ.

وأكّد فيتيل أنه لم يكُن قادرًا على إيصال درجة الحرارة المناسبة للإطارات في ظل الأجواء الباردة نسبيًا على حلبة موناكو.

وقال: "لست مستاءً على الإطلاق بالنتيجة التي حققناها اليوم بل على العكس تمامًا أنا سعيد بها، لكن أعتقد أن الأجواء الباردة لم تساعدنا كثيرًا".

وأضاف: "عانى جميع السائقين من إيصال درجة الحرارة المناسبة الإطارات وفاجأ ذلك الجميع إذ أنّ الإطارات المستخدمة كانت شديدة الليونة (سوبر سوفت)، من المؤسف أن الشمس كانت محتجبة خلف السحب ولم تساعدنا في سعينا".




وعلى الرغم من ذلك يعتبر فيتيل أن المركز الثالث مهم للغاية ويأمل بأن يساعده في التقدم على صاحب المركز الثاني خاصة وأنه سينطلق من الجانب النظيف من الحلبة.

وأكمل: "لم أكن هادئًا على الإطلاق عندما بدأت أتأخر في الترتيب والوقت كان يمر بسرعة، كنتُ شبه موقن أن الزمن الذي سأحققه سيكون جيدًا ومع ذلك كانت لحظات مرهقة للأعصاب".

وإختتم: "أعتقد أن المركز الثالث جيد للغاية وآمل أن يساعدنا في الفصل بين سيارتي مرسيدس غدًا وأن نحظى بسباقٍ جيد".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم حلبة مونتي كارلو, سباق موناكو, سيباستيان فيتيل, فريق فيراري