فريق مكلارن يسعى للدخول في النقاط مع بداية الموسم الأوروبي

فريق مكلارن يسعى للدخول في النقاط مع بداية الموسم الأوروبي


يستعد فريق مكلارن-هوندا للتوجّه نهاية هذا الأسبوع إلى حلبة برشلونة حيث تقام جائزة إسبانيا الكبرى متسلحًا بالتقدم الذي أحرزه خلال الجولات الماضية بالإضافة إلى التحديثات التي سيجلبها لهذا السباق.

وبعد البداية المتعثرة خلال الجولة الإفتتاحية في ملبورن بدأ الفريق بالعمل بجدٍ من أجل حل المشاكل التي واجهها خطوة خطوة خاصة من ناحية الموثوقية والأداء.

ومع عودة الفورمولا واحد إلى القارة العجوز أشار مدير الفريق إريك بولييه إلى سعادته بالتقدم الذي تم إحرازه مشيرًا إلى أن الفريق سيجلب العديد من التحديثات إلى السباق الإسباني.

وقال: "نحن نتجه إلى بداية سلسلة السباقات الأوروبية متحلين بنظرة تفاؤلية. أنا مسرور بحجم التقدم الذي تم إحرازه والمجهودات التي تم بذلها من العاملين في مكلارن وهوندا على حدٍ سواء".

وأضاف: "عملنا بشكل إنتاجي للغاية خلال الأسابيع الثلاثة الماضية من أجل جلب العديد من الترقيات على السيارة. نحن نعلم بأن تعديلاً واحدًا لن يولد تقدمًا جذريًّا من حيث الأداء لكننا نعمل جميعًا من أجل الحصول على بعض السرعة الإضافية من الهيكل ووحدة الطاقة".

وبالحديث عن متطلبات حلبة كاتالونيا تابع بولبيه: "تعتبر الحلبة إمتحانًا صعبًا للسائق والسيارة، يجب علينا أن نحصل على توازن جيد على سيارتنا من أجل الإقتراب من منافسينا. هذا سباق مُهمّ لكلا سائقينا حيث يقود ألونسو على أرضه وأمام جماهيره فيما يحاول باتون إستعادة ثقته والحصول على وقت إضافي داخل السيارة بعد عطلة نهاية الأسبوع المخيبة في البحرين".



من جانبه أشار البريطاني جنسن باتون إلى سعادته بالعودة إلى القارة العجوز مؤكدًا في الآن ذاته على أن الحلبة مثيرة للغاية في ظل المنعطفات السريعة التي تحتويها.

وقال: "أنا سعيد بالعودة إلى أوروبا بعد خوض أربعة سباقات في حلبات بعيدة. أنا أتشوق للعودة خلف عجلة القيادة ورؤية قدرات سيارتنا على هذا المسار. تعتبر الحلبة موقعًا جيدًا لبدء موسم السباقات الأوروبية بما تحتويه من خط مستقيم طويل بالإضافة إلى المنعطفات السريعة والأخرى المخادعة وهذه تركيبة تتطلب إستخراج كامل قدرات السيارة على مدار لفة كاملة".

وتابع: "من الصعب التجاوز هناك لذلك يجب علينا أن نعمل على سرعتنا خلال التجارب التأهيلية من أجل محاولة التقدم على جدول الترتيب. لقد أحرزنا خطوات إيجابية إلى الأمام خلال السباقات الماضية وكذلك الحال خلال العطلة بين سباق البحرين وإسبانيا".

واختتم: "يجب أن نواصل العمل مع المهندسين من أجل مواصلة الضغط إلى أقصى الحدود خلال جميع الفرص التي تتاح أمامنا".

من جهة أخرى، يستعد صاحب الأرض والجمهور الإسباني فرناندو ألونسو لخوض السباق وكله أمل في مواصلة فريقه مكلارن لنهج التطوير الذي يتبعه.

وقال: "لقد قمنا بعديد الخطوات المفيدة خلال السباقات الإفتتاحية من الموسم وأنا أتطلع قدمًا للعودة إلى السيارة من أجل مواصلة الضغط مرة أخرى. السيارة تتحسن مع كل سباق، لذلك أريد أن نحافظ على هذا الثبات خلال مجريات عطلة نهاية هذا الأسبوع".

وحول حجم التقدّم الذي أحرزه الفريق خلال هذه الفترة تابع: "سيكون من الصعب توقّع ذلك، جميع الفرق الأخرى تعمل بجدٍ من أجل تطوير سياراتها لكني آمل أن تمثل بداية السباقات الأوروبية نقطة إيجابية بالنسبة لنا من أجل الحفاظ على نفس الزخم للسباقات المقبلة".

واختتم: "جميع أعضاء الفريق يعملون بجهد من أجل الحصول على نتائج أفضل. رغم أنني أعلم أننا لن نكون من المنافسين على الفوز في برشلونة إلا أنني متأكد أنه بإمكاني الإعتماد على الدعم الذي تقدمه الجماهير خلال مجريات السباق وهو أمر مميز للغاية".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم جنسن باتون, سباق إسبانيا, فرناندو ألونسو, فريق مكلارن