فريق مرسيدس سعيد لعودته الى مركزه الطبيعي

بعد سباق سنغافورة الصعب على الصانع الألماني، تساءَل البعض عمّا إذا كانت جائزة اليابان الكُبرى ستشهد أداءً مُماثلاً لفريق مرسيدس، ولكن الجواب أتى سريعًا بتصدّر نيكو روزبرغ للتجارب التأهيليّة أمام لويس هاميلتون.

على الرُغم من حادث دانييل كفيات في الدقيقة الأخيرة من زمن الحصّة التأهيليّة والذي أدّى الى إيقافها، إلّا أنّ تفوّق فريق مرسيدس بدا واضحًا على حلبة سوزوكا تحت ظروفٍ جافة.

فقد تصدّر لويس هاميلتون القسم الأوّل من التجارب التأهيليّة، قبل أن يقود روزبرغ فريقه لتصدّر القسمين الثاني والثالث ويُحقّق قطب الإنطلاق الأوّل للمرّة الثانيّة على التوالي في سوزوكا.

"عمل الفريق بشكل جاد من أجل فهم ما حدث الأسبوع الماضي إذ من الرائع عودتنا لهذا المكان" قال هاميلتون الذي سينطلق من المركز الثاني، ثم تابع "من المُؤكّد بأنّ السيارة قد عادت الى طبيعتها هذا الأسبوع إذ من الرائع رؤية ذلك".

وأضاف "كانت تصفيات حماسيّة. وقد استمتعتُ بالمُنافسة مع روزبرغ، إلّا أنه من المُؤسف عدم حصولنا على فرصة لإنهاء الحصّة بأنفسنا".

أمّا روزبرغ فقال "أوّلاً وقبل كُلّ شيء أنا سعيدٌ للغاية. إنه يومٌ رائع. إنها عودة رائعة من قبل فريقنا بعد أدائنا في سنغافورة. كانت لفاتي جيدة اليوم لذلك أنا سعيدٌ بالنتيجة النهائيّة. أنا واثق من أنّ السيارة ستكون جيدة".

من ناحيته قال مُدير الفريق توتو وولف "من جيدة عودتنا الى أدائنا المعهود. وهذا ما حاولنا العمل عليه، لذلك إنها لحظات سعيدة".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة اليابان الكبرى
حلبة سوزوكا
قائمة السائقين لويس هاميلتون , نيكو روزبرغ
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة