غروجان منزعج من تصريحات فيرشتابن بعد حادث موناكو

غروجان منزعج من تصريحات فيرشتابن بعد حادث موناكو

أكّد الفرنسي رومان غروجان سائق فريق لوتس أنه لم يقم بالكبح مبكّرًا من أجل اختبار ماكس فيرشتابن قبيل الحادث الذي جمعهما خلال المراحل الختامية من جائزة موناكو الكبرى.

وكان فيرشتابن قد اصطدم بالقسم الخلفي من سيارة غروجان عند الإقتراب من منعطف سانت ديفوت قبل أن تواصل سيارته سيرها وتصطدم بالحاجز المطاطي بشكل عنيف.

وفي أوّل تصريح له بعد الحادث أشار الهولندي إلى أنّ غروجان حاول اختباره عن طريق الكبح بشكل مبكر، وكرر تصريحاته مرة أخرى على موقعه الرسمي بداية هذا الأسبوع.

مراقبو السباق فرضوا عقوبة التراجع لخمسة مراكز على شبكة الإنطلاق على فيرشتابن خلال السباق القادم، أمّا الفرنسي فقد عبّر عن انزعاجه من تصريحات منافسه الشاب.

وعندما سُئِل حول قيامه بالكبح باكرًا من أجل اختبار فيرشتابن قال غروجان: "بالطبع لا، ماذا كان بإمكاني أن أحقق من وراء ذلك؟"

وأضاف: "من السهل إبقاء سيارةٍ خلفك في موناكو، حتى وإن كانت أسرع منك، وذلك من خلال إبقاء سيارتك على خط التسابق المثالي والتركيز على القيادة في لفاتك".

وتابع: "الجزء الأصعب يقع على السائق الذي يحاول التجاوز. لم أقم بالكبح باكرًا أو حتى رفع قدمي على دواسة الوقود باكرًا خلال تلك اللفة، في الواقع أشارت البيانات إلى أنني ضغطت على المكابح متأخرًا 5 أمتار عن اللفة التي سبقتها".

وأكمل: "قام الإتحاد الدولي بتحقيق شامل ولا أعلم ما أزعجني أكثر، أن يتم الإصطدام بي وإخراجي من مراكز النقاط، أو أن أكون تحت التحقيق لشيء كان من الواضح أنه ليس خطأي".

رغم ذلك أوضح غروجان بأنّ فيرشتابن سيتعلّم من هذه الحادثة.

واختتم: "في النهاية، أوقع ماكس بنفسه من خلال القيادة بشكل عدواني للغاية على المسار غير المناسب لمحاولة القيام بخطوة كالتي قام بها وكلانا عانى من النتائج. سيتعلم، إنه سائق موهوب للغاية".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم رومان غروجان, سباق موناكو, فريق لوتس, ماكس فيرشتابن