سيباستيان فيتيل وراء فكرة ألوان سيارة ريد بُل الإختباريّة

سيباستيان فيتيل وراء فكرة ألوان سيارة ريد بُل الإختباريّة


فاجأ فريق ريد بُل الجميع بألوان سيارته التي إعتمدها في التجارب الشّتوية الأولى على حلبة خيريز الإسبانيّة، إذ أكّد مُدير الحظيرة النمساويّة كريستيان هورنر بأنّ هذه الألوان ليست بجديدة إذ إستخدمها سيباستيان فيتيل في العام الماضي.

وقام فريق ريد بُل بإعتماد ألوان تموهيّة على سيارته من أجل منع المُنافسين من التدقيق بالسيارة والتعرّف على مزاياها التقنيّة إستعدادًا للموسم الجديد من بطولة الفورمولا واحد.

ولكن الفريق إستوحى هذه الألوان التي سبق وأن إستخدمها الألماني فيتيل على خوذته خلال سباق جائزة إيطاليا الكُبرى على حلبة مونزا العام الماضي.

كما أقرّ هورنر الذي إعترف الأسبوع الماضي بأنّ فريقه جمّع سيارته في اللّحظات الأخيرة من أجل المُشاركة في تجارب خيريز، بأنّ الألوان التي سيعتمدها الفريق على سيارته في الجولة الأولى في أستراليا ستكون "أقوى" من الحاليّة.

"ينشغل الجميع بعملهم أثناء الفترة الشتوية وما إن تظهر السيارات الجديدة، حتى يبدأ الجميع بالنظر إلى ما أنجزه غيرهم" قال المُدير التقني أدريان نيوي في مُقابلةٍ مع شبكة «سكاي سبورت» البريطانيّة، ثم تابع "سنمنع غيرنا من الحصول على معرفةٍ جيدة بتصاميمنا إن تمكنا من تمويه ما قمنا به وإخفاء شكل بعضٍ ممّا قمنا بتطويره خلال الفترة الشتوية، وإلّا فإنّ مُنافسينا سينجحون بمعرفة مزايا السيارة".




وأكمل "ما الفرق الذي سيحدثه هذا الأمر؟ سنرى. ولكنه شيءٌ مختلف".

كما أكّد نيوي من جديد بأنّه سيكون من الصعب التغلّب على فريق مرسيدس بالنظر الى مُحركهم القويّ.

وتابع "أعتقد أن مرسيدس يجب أن تفوز بالبطولة. فهم يملكون التفوق في قدرة المحرك، وفي رياضةٍ كهذه تعطي أهمية كبرى للمحرك، فإنّ هذا الأمر يضعهم في المقدمة وبفارقٍ كبير".

وأضاف "هل سنستطيع إحداث فرقٍ بالهيكل الذي نطوره كي نبقى على مستوى التحدي؟ أعتقد أنه أمرٌ غاية في الصعوبة إلا أننا نبذل قصارى جهدنا".

وإختتم "إتاحة المزيد من الحرية في القوانين التي تنظم تصميم الهيكل قد تجعل من ذلك أمرًا ممكنًا".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم سيباستيان فيتيل, فريق ريد بُل, كريستيان هورنر