روزبرغ يُراقب تحسن أداء فيراري في جولة كندا

روزبرغ يُراقب تحسن أداء فيراري في جولة كندا


أبدى الألماني نيكو روزبرغ تخوفه من سرعة فريق فيراري ومحركها الجديد بالرغم من نجاح زميله لويس هاميلتون في تصدر جدول الأزمنة خلال حصتي التجارب الحرة من جائزة كندا الكبرى.

الحظيرة الإيطالية كانت قد أدخلت تعديلات على وحدة طاقتها باستخدامها 3 مفاتيح تطوير من شأنها أن تزيد من قوة المحرك بحدود 25 حصانًا، وهو رقم يأمل الفريق أن يمكنه من الإقتراب أكثر من مرسيدس.

وخلال الحصة الثانية من التجارب قامت الفرق باختبار سياراتها على كميات كبيرة من الوقود حيث سجلت سيارتا فيراري أزمنة تنافسية للغاية بالمقارنة مع ما سجلته السهام الفضية.

وقال روزبرغ: "بدت فيراري قريبة، لذلك يجب أن نمعن النظر في ذلك. لم أتحدث مع المهندسين بعد لأعلم وتيرتهم الحقيقية بالمقارنة معنا حيث نعلم دائمًا كمية الوقود التي يستخدمونها وقدرة المحرك كذلك، يمكننا أن نعرف كل هذه المعلومات. وذلك يعطي فكرة أفضل من مجرد الأزمنة".

وأضاف: "قمنا باختبار السيارة على كمية وقود قليلة باستخدام الإطارات اللينة وكان من الصعب تحمية الإطارات بسبب درجات الحرارة المتدنية هنا. لكن التوازن وكل شيء كان على أحسن ما يرام".




أما بالحديث عن خروج كلا سيارتي الفريق خلال الأمطار، قال روزبرغ بأن الهدف كان القيام ببعض محاكاة الإنطلاق.

واختتم: "خرجنا إلى المسار من أجل اختبار الإنطلاقة فقط. لم نكن نريد القيادة بسرعة أو أي شيء من هذا القبيل، فقط أردنا التدرب على الإنطلاقة".

من جهة أخرى أكّد الألماني سيباستيان فيتيل على سرعة مرسيدس مرة أخرى لكنه أبدى تفاؤله بقدرة فيراري على تحسين السيارة بعض الشيء.

وقال: "إنهم سريعون للغاية، نحن نعلم ذلك وأي شيء مغاير سيكون مفاجأة".

وأضاف: "أعتقد أنه يتوجب علينا الإنتظار. كان برنامجًا مندفعًا للجميع ولم يكن من الواضح ما كان يقوم به الآخرون فيما يخص كميات الوقود. يجب أن نكون حذرين، لكني أعتقد أننا قادرون على التحسن وعندها سنرى إلى ما ستؤول إليه الأمور يوم الأحد".

واختتم: "لم يكن هناك أي مجال للبداية ببطء، بدأنا بسرعة عالية منذ البداية. من الواضح بأن الوقت مهم للغاية، لذلك حاولنا جمع أكبر قدر ممكن من المعلومات في وقت مبكر وكل شيء يعمل كما كان متوقعًا".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم حلبة جيل فيلنوف, سباق كندا, فريق مرسيدس, نيكو روزبرغ