روزبرغ مُستاء من خطأه في لفته الأخيرة في النمسا

روزبرغ مُستاء من خطأه في لفته الأخيرة في النمسا


عبّر السائق الألماني نيكو روزبرغ عن إستيائه من الخطأ الذي إقترفه في مُحاولته الأخيرة على حلبة ريد بُل رينغ النمساويّة فيما كان يُحاول خطف قطب الإنطلاق الأوّل من زميله لويس هاميلتون.

وافتتح روزبرغ القسم الثالث من التجارب التأهيليّة عبر تسجيل أسرع لفة قبل أن يكسر هاميلتون رقمه بعشرين من الثانيّة مع تبقي لفة واحدة طائرة لكلا السائقين.

وعند الوصول الى المُنعطف الثامن كان روزبرغ بصدد مُعادلة الزمن المُسجّل من قبل زميله، قبل أن ينزلق على المسار عند المُنعطف الأخير ويجد سيارته عالقةً في الحصى.

وقال "صعدتُ على العشب المُصطنع ولا أعلم ما إذا كانت المياه مركونة هُناك أو ضغطت أكثر من المطلوب. لقد فقدتُ السيطرة عند المُنعطف الأخير".

وأضاف "أنا مُستاءٌ بالفعل. زمن هاميلتون كان أفضل من زمني بعشرين من الثانيّة إذ كان زمني أفضل بعشرين من الثانيّة عن لفتي الأولى لذلك علمتُ بأنه يجب إستغلال ذلك. المسار صعبٌ للغاية وأنت بحاجة الى الهجوم. من السهل إرتكاب الأخطاء".




وكشف روزبرغ بأنه لم يكن على درايةٍ بالخطأ الذي اقترفه هاميلتون عند المُنعطف الأوّل مُؤكّدًا بأنه لم يكن ليُغيّر من النتيجة النهائيّة للتجارب التأهيليّة.

وإختتم "أعلم بأنّ الفارق مع هاميلتون كان عشرين من الثانيّة، لذلك كان زمني مُتقاربًا قبل مُنعطفين من نهاية اللّفة. وكلا لم أكن أعلم بأنّ هاميلتون خرج عن المسار. على كُلّ حال، أنت تتشتت في حال أخبرك شخصٌ ما بذلك".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم سباق النمسا, فريق مرسيدس, نيكو روزبرغ