روزبرغ ظنّ بأنّ هاميلتون سيتجاوزه مع فيتيل في اللّفات الأخيرة ويفوز بالسباق

روزبرغ ظنّ بأنّ هاميلتون سيتجاوزه مع فيتيل في اللّفات الأخيرة ويفوز بالسباق


إعترف السائق الألماني نيكو روزبرغ أنه إعتقد بأنّ زميله بالفريق البريطاني لويس هاميلتون سيتمكّن من تجاوزه مع سيباستيان فيتيل ويتقدّم الى المركز الأوّل في اللّفات الأخيرة من سباق جائزة موناكو الكُبرى، الجولة السادسة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد.

وكان فريق مرسيدس قد قرر إجراء توقف احترازي لصالح هاميلتون أثناء دخول سيارة الأمان لتغطية جميع الإحتمالات الممكنة لكنه فشل في تقدير الفارق الزمني ما أطاح بالفهد الأسمر في المركز الثالث.

وفي اللّفات الأخيرة من السباق كان هاميلتون على الإطارات الأكثر ليونة (سوبر سوفت) بينما كان فيتيل وروزبرغ على الإطارات اللّينة والتي استهلكت لفترة طويلة.

وقال روزبرغ لشبكة «سكاي سبورت» البريطانيّة "استغرق مني الأمر بعض الوقت لأنني لم أفهم ما كان يحدث. رأيت سيارة الأمان ولكن هاميلتون لم يكن موجودًا أمامي، نظرت في المرآة وفجأة وجدته في معركة مع فيتيل".

وأضاف: "لم أشاهده يخرج من خط الحظائر، رأيتهما فقط يتنافسان ونحن خلف سيارة الأمان وقلت في نفسي ما هذا الذي يحدث؟  بدا لي أنهما في معركة حقيقية".

وتابع: "عندها بدأت بفهم الأمور شيئًا فشيئًا وكنت لا أزال على يقين أن لويس سيتمكن من الفوز بالسباق لأن إطاراتي كانت باردة كالجليد. مهندسي كان يخبرني بدرجة حرارة الإطارات وكانت أرقامًا لم أسمعها من قبل في حياتي".



وأكمل: "كانت باردة للغاية، كان الأمر مشابهًا للقيادة على الجليد، لكن بطريقة ما تمكنت بسرعة من إعادة الحرارة مرة أخرى إلى المستوى المطلوب وضغطت بكل ما أتيت من قوة بعد خروج سيارة الأمان".

كما أشار روزبرغ إلى أنه كان محظوظًا بعض الشيء لتحقيقه الفوز وتقليصه الفارق مع هاميلتون متصدر البطولة.

وقال: "حصلت على سلسلة جيدة، كنت محظوظًا للغاية وسارت الأمور إلى جانبي في الفترة الأخيرة، لكني لا أفكر في ذلك في الوقت الحاضر".

واختتم: "أفكر فقط بالفوز والإستمتاع بهذه اللحظات".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم حلبة مونتي كارلو, سباق موناكو, فريق مرسيدس, لويس هاميلتون, نيكو روزبرغ