رايكونن يعترف أنّه السبب وراء انطلاقته الضعيفة في مونزا

اعترف الفنلندي كيمي رايكونن أنّ مشكلة في إصبعه كانت السبب وراء انطلاقته الضعيفة خلال سباق جائزة إيطاليا الكبرى.

سائق فيراري انطلق من المركز الثاني على شبكة انطلاق سباق مونزا، لكنّ المحرّك كان قريباً من التوقّف المفاجئ عند الإنطلاقة ما أطاح به إلى آخر الترتيب لكنّه نجح في شقّ طريقه مجدّداً لينهي السباق في المركز الخامس.

سبب الإنطلاقة البطيئة لم يكن واضحاً بعد السباق لكنّ الفنلندي اعترف اليوم الخميس في سنغافورة أنّه المتسبّب في المشكلة.

وقال: "كنت لا أزال في وضع منع التوقّف المفاجئ، بطبيعة الحال قمت بكلّ شيء على النحو الصحيح، لكن إصبعي لسببٍ ما كان ربّما على الدواسة الثانية في الوضع الخاطئ من دون سبب واضح".

وأضاف: "لكنّ النتيجة النهائيّة هي نفسها. من الواضح بأنّ علينا التعلّم ممّا حدث. إنّه أمرٌ مؤسف".

ثمّ تابع: "كان الأمر محبطاً، حيث كنّا في المكان الخاطئ بعد 200 متر فقط، لم يكن ما حدث مثالياً".

كما لم يعتبر رايكونن أنّ ما حدث يتطلّب إجراء بعض التغييرات حيث يعتقد أنّها مجرّد حادثة عابرة.

وأوضح: "الأمر لا يتطلّب أيّ تغيير في الإجراءات. الأمر عبارة عن مشكلة صغيرة كانت نتيجتها كبيرة".

وأكمل: "نحن نقوم بالأمر نفسه لمدّة طويلة لكن صادف أن ارتكبنا هذا الخطأ في السباق الأخير. لا يعني ذلك أنّ القوانين الجديدة أحدثت أيّة تغييرات".

واختتم: "كان من الممكن أن تحدث نفس المشكلة في العام الماضي أو بداية هذا العام. لا يوجد أي تغيير فعلي".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين كيمي رايكونن
قائمة الفرق فيراري
نوع المقالة أخبار عاجلة