رايكونن يتحمّل مسؤوليّة خيار الإنتقال للإطارات المُبلّلة

رايكونن يتحمّل مسؤوليّة خيار الإنتقال للإطارات المُبلّلة


أقرّ السائق الفنلندي كيمي رايكونن بأنه يتحمّل مسؤوليّة التوقف بشكل مُبكّر من أجل الإنتقال لإستخدام الإطارات المُبلّلة إذ كلّفه ذلك خسارة الكثير من الوقت خلال مُجريات سباق جائزة بريطانيا الكُبرى.

وقدّم رايكونن أداءً جيدًا في النصف الأوّل من السباق إذ إحتلّ المركز الرابع في بعض مراحله، قبل أن يُقرّر التوقف في اللّفة الـ39 لوضع الإطارات المُبلّلة في ظلّ هطول زخّات المطر على أرض الحلبة.

ولكن مع جفاف الحلبة خسر رايكونن الكثير من الوقت حيث قرّر التوقف مرّة إضافيّة في اللّفات الأخيرة ما دفعه لإنهاء سباق سيلفرستون في المركز الثامن، على عكس زميله سيباسيتان فيتيل الذي إستفاد من الأمطار وصعد بسيارته الى منصّة التّتويج في المركز الثالث.

وقال رايكونن "كان من الصعب معرفة الأماكن الزلقة على أرض الحلبة، لذلك خسرتُ بعض السُرعة على الخط المُستقيم إذ قام فيتيل بتجاوزي".

وأضاف "ازداد هطول الأمطار حيث قرّرت الدخول لتغيير إطاراتي مُعتقدًا بأنّ الأمطار ستتساقط بغزارة أكبر، ولكني توقفت قبل أربع لفات من الوقت المناسب. كان القرار خاطئًا، ولكننا حاولنا".



وفي غضون ذلك، قال مُدير فريق فيراري ماوريتسيو أريفابيني بأنّ سائقه الفنلندي اتخذ القرار الخاطئ بالتوقف، مُثنيًّا في الوقت عينه على التوقف الصحيح لفيتيل الذي منحه فرصة الصعود لمنصّة التّتويج.

وقال "أشعر بسعادة كون فيتيل اتخذ القرار المُناسب مرّة أخرى فيما يتعلق بالدخول لمنطقة الصيانة، وبعدها قاد ببراعة لتوسيع الفارق مع ثنائي فريق ويليامز".

وأكمل "في حالة رايكونن، والتي كانت إستراتيجيته مُشابهة لفيتيل قرّر الدخول بوقت أبكر لمنطقة الصيانة. لرُبما كان ليفوز بالسباق لو أمطرت بشكل أكبر".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم حلبة سيلفرستون, سباق بريطانيا, فريق فيراري, كيمي رايكونن