رايكونن يأمل أنّ لا تؤثّر النتائج الضعيفة على مستقبله

رايكونن يأمل أنّ لا تؤثّر النتائج الضعيفة على مستقبله


عبّر الفنلندي كيمي رايكونن عن أمله في عدم اقتصار فيراري على النظر إلى نتائج السباقات عندما يحين الوقت لأخذ القرار بشأن مستقبله.

سائق الحظيرة الإيطاليّة كان قريباً من تحقيق الثنائيّة الأولى للفريق منذ قرابة 5 مواسم، لكنّ فشل نظام «ام جي يو-كاي» الخاصة بإستعادة الطاقة خلال سباق الأمس أبطأ من سرعته وأجبره على الإنسحاب.

وفي وقت تقوم فيه فيراري بتقييم خياراتها سواءً بتعويض رايكونن أو الإبقاء عليه، تزيد المشاكل الميكانيكيّة من الإحباط في موسم لم تسر فيه الأمور في الإتجاه الصحيح منذ البداية.

وبالرغم من أنّ زميله سيباستيان فيتيل نجح في تسجيل أكثر من ضعف النقاط التي أحرزها الفنلندي، إلاّ أنّ رايكونن يأمل أن تأخذ فيراري سرعته وقدراته بعين الإعتبار.

وقال رايكونن في تصريحاته لوسائل الإعلام خلال جائزة المجر الكبرى أنّه لا يشكّ في امتلاكه لسرعة تمكّنه من تسجيل نتائج جيّدة لصالح فيراري، لكنّه اعترف في الوقت ذاته أنّ الأمر يعود إلى رؤسائه في الفريق لتحديد ما إذا كان ذلك كافياً أما لا.

وعندما سئل حول خسارته لنتيجة جيّدة كان من شأنها التأثير على مستقبله أجاب رايكونن: "ليست المسألة أن تكون عادلاً أم لا. القرار لا يعود لي، هم المسؤولون عن أخذ القرار".

وأضاف: "من الواضح بأن الأمر محبط. واجهت خيبات أمل عديدة في الموسم الماضي وهذا الموسم كذلك، وأنا متأكّد من أنّ سرعتي كانت جيّدة في معظم سباقات هذا العام".

وتابع: "واصلنا مواجهة المشاكل هنا وهناك، وبعض الأخطاء كذلك، وعانينا في إظهار النتائج الحقيقيّة بسبب هذه العراقيل".

وأكمل: "لو لم أكن سريعاً لما كنت هنا. كنت لأنسحب من هذه الرياضة لو شعرت بعدم امتلاكي للسرعة أو الحماس الكافيين. كنت لأبقى في المنزل".



وبالرغم من عدم تمكّنه من تقديم النتائج التي يؤمن بأنّه قادر على تحقيقها، يعتقد الفنلندي أنّ الفريق يقدّر حجم التغييرات التي حدثت بالمقارنة مع معاناته في العام الماضي.

وقال: "عندما تنظر إلى النتيجة الختاميّة فهي لا تعدّ أمراً رائعاً، لكنّنا بعيدون الآن عن النتائج الكارثيّة كما وقع العام الماضي – حتى بعد مواجهتنا لعديد المشاكل والأخطاء هذا الموسم".

وتابع: "سنواصل الضغط وآمل أن نضع هذا الحظ العاثر خلفنا. أنا متأكّد من قدرتنا على تسجيل نتائج رائعة، لكن يجب أن نتأكّد أوّلاً من عدم مواجهتنا لأي مشاكل".

وأضاف: "إنّه أمر مهمّ بالنسبة إلينا، نحن نعلم أنّ علينا أن نتحسّن لكنّ الأشياء تسير في الإتجاه السيء أحياناً وهو ما يتسبب في نتيجة ختاميّة سيّئة. هذا جزء من اللعبة وما باليد حيلة".

واختتم: "يجب أن تواصل الضغط وأنا متأكّد من قدرتنا على تحقيق نتائج جيّدة هذا العام. من يعلم ماذا سيحدث العام المقبل؟ الأمر ليس بيدي بل بيد الفريق وهذا كلّ شيء".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم سباق المجر, فريق فيراري, كيمي رايكونن