رايكونن في حيرة من أمره بعد التفاف سيارته في سباق كندا

رايكونن في حيرة من أمره بعد التفاف سيارته في سباق كندا


أقرّ السائق الفنلندي كيمي رايكونن بأنه لا يعلم السبب الذي أدّى فجأةً الى تغيّر نمط السيارة بعد خروجه من منطقة الصيانة على إطاراتٍ جديدة وخسارته للمركز الثالث في سباق جائزة كندا الكُبرى.

وفور خروجه من منطقة الصيانة التفت سيارة رايكونن إذ خسر الكثير من الوقت لصالح مُواطنه فالتيري بوتاس الذي تجاوزه ليصعد الى منصّة التّتويج حيث كشف سائق فيراري بعد نهاية السباق بأنه واجه نفس الإحساس أيضاً بعد توقفه الثاني.

وهذه هي المرّة الثانيّة التي يتعرّض فيها رايكونن لنفس الالتفاف على حلبة جيل فيلنوف بعد مُشكلة العام الماضي.

"لم تكن النتيجة التي كنا نأمل بتحقيقها" قال رايكونن، مُضيفًا "الإطارات كانت تعمل بشكل جيد لكن على هذه الحلبة الحفاظ على الوقود في غاية الأهمية ويلعب دورًا كبيرًا، وحد ذلك من سرعتنا خاصة قرب نهاية السباق".

وأكمل "الإنزلاق كان مطابقًا للسنة الماضية. لم نواجه أية مشاكل خلال التجارب الحرة ولكن لسبب ما حدث شيء غريب خلال اللفة التي تلت التوقف في كلتا المناسبتين حيث كانت السيارة تتسارع بشكل مهول ولم يكن باليد حيلة لإيقاف ذلك. لم يكن أمرًا مثاليًّا على الإطلاق لكن ما حصل قد حصل".



وأضاف "أنا واثق بأننا تخطينا هذه المشكلة السنة الماضية لذلك لا أعلم السبب وراء تكرر نفس الأمر. كان شيئًا غريبًا للغاية لأننا نقوم بتجربة العديد من الأشياء ومحاكاة مختلف الوضعيات ولم نواجه هذه المشكلة إطلاقًا على أية حلبة زرناها لكنها تكررت على هذه الحلبة بالذات وحاليًّا لا أملك جوابًا بخصوص هذا الأمر".

من ناحيته قال مُدير الفريق ماوريتسيو أريفابيني "لقد ألقينا منصّة التّتويج بعيدًا عنّا، هذه هي الحقيقة. قد يبدو الصعود الى المنصّة أمرًا مضجرًا، ولكن عدم التواجد عليها هو أسوأ من ذلك".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم حلبة جيل فيلنوف, سباق كندا, فريق فيراري, كيمي رايكونن