رايكونن: النيران تسبّبت في عقوبة تغيير علبة التروس ومشاكل المكابح

قال الفنلندي كيمي رايكونن أنّه يتوقّع مواجهة سباقٍ صعبٍ غداً الأحد ضمن جائزة المكسيك الكبرى بعد يوم كارثيٍ من المرجّح أن يبدأ على إثره سباقه من مؤخّر ترتيب شبكة الانطلاق.

توجّب على رايكونن إيقاف سيارته بجانب المسار خلال التجارب الحرّة الأخيرة بعد أن تصاعد منها الدخان.

وبعد أن فاز ميكانيكيو الحظيرة الحمراء بسباق ضدّ الزمن لتجهيز سيارته قبل انطلاق التجارب التأهيليّة، أدّت مشكلة في المكابح لالتفاف سيّارته خلال القسم الثاني حيث سينطلق الفنلندي من المركز الـ 18 بعد حصوله على عقوبة التراجع لخمسة مراكز بسبب تغيير علبة التروس.

وقال رايكونن: "واجهنا مشكلة هذا الصباح وتوجّب علينا إيقاف السيارة، حيث استوجب الأمر العودة لاستخدام محرّك قديم قمنا باستعماله سابقاً خلال هذا الموسم. كما اضطررنا لتغيير علبة التروس بسبب النيران التي اشتعلت فيها".

وأضاف: "لم يكن أمامنا الكثير من الوقت لتجهيز السيارة، لكنّ الميكانيكيين تمكّنوا من فعل ذلك، حيث كانت تلك واحدة من النقاط الإيجابيّة القليلة هذا اليوم. للأسف واجهنا مشكلة صغيرة في المكابح".

ثمّ تابع: "تعاملنا مع المشاكل بأفضل طريقة ممكنة. علمنا أنّنا سنواجه بعض العقوبات لذلك لم يكن للعبور إلى القسم الثالث أيّ معنى".

قلّة اللفات أمرٌ مثير للقلق

وبالحديث عن وتيرة سيارته، اعترف رايكونن أنّه سينطلق في رحلة نحو المجهول يوم الأحد.

وقال في هذا الصدد: "لم أحصل على فرصة القيام بأيّ قدرٍ من اللفّات هذا اليوم. سارت التجارب الحرّة الأولى على نحوٍ جيّدٍ يوم أمس، لكنّ فيتيل قدّم نتيجة جيّدة خلال التجارب التأهيليّة إذ ستكون وتيرتنا جيّدة إلى حدٍ ما. غداً يوم جديد لكن من الواضح بأنّ هذا ليس المكان المناسب لبدء السباق منه".

وأضاف: "سيكون بوسعنا على الأقل اختيار الإطارات التي سنبدأ عليها السباق، لكنّنا سننطلق من مؤخّر الترتيب".

واختتم: "سنحاول تقديم أقصى ما نستطيع، سيكون المنعطف الأوّل صعباً نظراً لطول الخطّ المستقيم".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة المكسيك الكبرى
حلبة أوتودرومو هرمانوس رودريغيز
قائمة السائقين كيمي رايكونن
قائمة الفرق فيراري
نوع المقالة أخبار عاجلة