بيريللي تسمح بمشاركة السائقين الناشئين خلال اختبار أبوظبي للإطارات

يسعى المزوّد الحصري لإطارات الفورمولا واحد بيريللي بالإضافة إلى الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" وفرق الفورمولا واحد لإحراز تقدّم بخصوص خطّة إقامة يوم اختبار للإطارات بعد جائزة أبوظبي الكبرى وذلك بعد حلّ عدّة إشكاليّات عالقة.

واحدة من الاتّفاقات التي تمّ التوصّل إليها كانت بالسماح لفريقي فورس إنديا وساوبر بالاعتماد على سائقين ناشئين بالإضافة إلى واحدٍ من سائقيهم الأساسيين حيث كان الفريقان أكثر المعارضين لإقامة الاختبار.

وعادة ما يستغلّ الفريقان الاختبارات كمصدر دخلٍ لكنّ ذلك تمّ رفضه في مرحلة أوليّة من قبل بيريللي التي أصرّت على الاقتصار على السائقين الأساسيين، أو الاحتياطيين الذين قادوا لعدد كبير من اللفّات في 2015.

كما طرحت العديد من الفرق أسئلة حول تكلفة الاختبار، إذ سيتوجّب على معظمهم تغيير مواعيد رحلاتهم ما سيشكّل عبئاً مالياً إضافياً. من جهته أشار فريق مانور أنّه لن يشارك في الاختبار.

وبدأ المجلس العالمي لرياضة السيارات إجراءات السماح بإقامة الاختبار بناءً على أسس تتعلّق بالسلامة نظراً للبنية الجديدة للإطارات.

وكما أوردنا سابقاً، سيتواصل الاختبار طيلة 12 ساعة، من التاسعة صباحاً وحتّى التاسعة مساءً، حيث من المنتظر أن يقطع كلّ فريق مسافة تقارب 500 كيلومتراً.

وقال ماريو إيزولا من بيريللي لموقعنا «موتورسبورت.كوم»: "نحن نقوم بإتمام بعض التفاصيل".

وأضاف: "سيقام الاختبار، لكن يجب أنن ننهي بعض التفاصيل مع الفرق و«فيا»".

ثمّ تابع: "حالما نحصل على تأكيد حول عدد السيارات المشاركة وقدرة السائقين وكلّ تلك الأمور، سنقوم بوضع برنامج الاختبار لنكون أكثر دقّة بخصوص ما سيحدث في أبوظبي".

واختتم: "أوّلا كما هو معلوم، هناك محادثات جارية حول العام المقبل بخصوص إضافة تركيبة جديدة حيث سيتمّ تطويرها من خلال الاختبار على المسار. كما سنختبر بعض الحلول المختلفة لبنية الإطارات. هذه هي الأهداف الأساسيّة للتجارب".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم بيريللي