باتون: اللّفات الـ30 الأولى من سباق إسبانيا كانت الأكثر رعبًا في مسيرتي

باتون: اللّفات الـ30 الأولى من سباق إسبانيا كانت الأكثر رعبًا في مسيرتي


إعترف البريطاني جنسن باتون أنه سيكون من الصعب على فريق مكلارن المنافسة على مراكز النقاط خاصةً بعد التأدية السيئة للسيارة خلال مجريات سباق جائزة إسبانيا الكبرى للفورمولا واحد.

وتأهل باتون في المركز الرابع عشر على حلبة كتالونيا لكنه أنهى السباق في المركز السادس عشر، كما أكّد البريطاني أن قيادة السيارة كانت أشبه بالكابوس بالنسبة له.

وأوضح باتون بأنّ لفات السباق الـ30 الأولى كانت الأكثر رعبًا في مسيرته.

إذ قال "اللفات الطويلة يوم الجمعة كانت جيدة، لكن قيادة السيارة اليوم كان أمرًا مخيفًا، في كل مرة أضغط فيها على دواسة الوقود أفقد التحكُّم بالسيارة لذلك أنا واثق بأنه هناك خطبٌ ما حيال ذلك".

وأكمل "لم تكُن السيارة سريعة على المنعطفات البطيئة لأنه كلما حاولت الضغط على دواسة الوقود تبدأ العجلات الخلفية بالإنزلاق، وفي المقابل كانت السيارة مخيفة على المنعطفات السريعة إذ كنت أفقد السيطرة تمامًا على الجزء الخلفي من السيارة، ولا أفقد السيطرة بشكلٍ تدريجيّ كما يحدث عادةً بل يحدُث ذلك بشكلٍ فوريّ، إنه حقًا أمرٌ غريب".

وقال باتون بأنه لا يتوقّع من فريقه أن يتمكّن من تسجيل النقاط خلال موسم 2015.

ثم تابع "بعد سباق اليوم لا أعتقد أنه سيكون بوسعنا إحراز النقاط طيلة الموسم. لذلك آمل أن يكون ما حصل اليوم أمرًا عابرًا. كانت نهاية الأسبوع إجمالًا جيدة بالنسبة لنا لكن الأمور إنقلبت رأسًا على عقب في السباق. إفتقدت للتماسك المطلوب منذ بداية السباق ولم تكن تلك المشكلة متعلقة بتوازن السيارة كما عانيت من إنزلاق مقدمة السيارة كثيرًا".

من ناحيته فشل زميله بالفريق الإسباني فرناندو ألونسو من إنهاء سباق موطنه بعد أن تعطلت مكابح سيارته.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم جنسن باتون, حلبة برشلونة, سباق إسبانيا, فريق مكلارن