الإتحاد الدولي للسيارات لا يزال يُحقّق في حادث ألونسو

الإتحاد الدولي للسيارات لا يزال يُحقّق في حادث ألونسو


كشف الإتحاد الدولي للسيارات (فيا) بأنّه لا يزال يُحقّق في أسباب الحادث الكامنة وراء إصطدام السائق الإسباني فرناندو ألونسو بالحائط المُوازي للمُنعطف الثالث خلال التجارب الشتوية الثانيّة على حلبة برشلونة.

ولن يقوم ألونسو الذي فقد ذاكرته بشكل مُؤقّت من المُشاركة في الجولة الإفتتاحيّة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد في أستراليا بناءً على نصيحة الأطباء، بعدما قضى ثلاث ليالٍ في المُستشفى.

وظهرت الكثير من الشائعات في الآونة الأخيرة حول أسباب الحادث، ما دفع الإتحاد الدولي للسيارات للتدخل شخصيًّا من أجل معرفة السبب الحقيقي والتعلّم من هذه الدروس كيلا تحصل في المُستقبل مع سائق آخر.

وإعترف مُفوّض الإتحاد الدولي للسيارات تشارلي وايتينغ من حلبة ملبورن الإستراليّة خلال إجتماعه مع وسائل الإعلام بأنّ الإتحاد لا يزال في مُحادثات مع مكلارن والتحقيق جارٍ على قدم وساق.

وقال "نحنُ نعمل مع مكلارن، إذ يبحث القسم الطبي لدينا عن جميع المعلومات التي من المُمكن إيجادها".




وأضاف "نحنُ في مرحلة تباحث مع مكلارن حول أيّ شيء ميكانيكي، بينما يقوم القسم الطبي لدينا بالتحدث الى الأطباء الذين قاموا بالإشراف على علاجه في المُستشفى، وهذا كُلّ شيء بإمكاني قوله في هذا الشأن".

وإعترف فريق مكلارن في وقت سابق بأنّ كانت السبب وراء إصطدام ألونسو بالجدار، نافيًّا أيّ مُشكلة بالسيارة، قبل أن يُؤكّد مُديره إريك بولييه مُؤخرًا بأنّ الإسباني فقد ذاكرته لبعض الوقت.

وفي بيان مكلارن الرسمي تحضيرًا لجائزة أستراليا الكُبرى، أوضح ألونسو بأنّه يستعدّ لخوض غمار التي ستُقام في ماليزيا نهاية الشهر الجاري.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم الإتحاد الدولي للسيارات, فرناندو ألونسو, فيا