أنجح يوم لمكلارن في التجارب الشّتوية ينتهي باكرًا

أنجح يوم لمكلارن في التجارب الشّتوية ينتهي باكرًا


إستمتع فريق مكلارن بأفضل يومٍ له في التجارب الشّتوية على حلبة خيريز الإسبانيّة عندما نجح في إكمال 32 لفة مع سائقه الإسباني فرناندو ألونسو بعد مُعاناته في اليومين الأخيرين.

وأخفقت سيارة "أم.بي4-30" المُزوّدة بمُحرك هوندا بعد أوّل يومين من الدوران حول الحلبة لأكثر من 12 لفة جرّاء عدّة مشاكل، إذ عبّر الفريق مع نهاية اليوم الثاني عن ثقته في مُعالجة هذه المشاكل في سبيل إختبار السيارة لعدد أكبر من الكيلومترات.

وهذا ما حصل بالفعل إذ قام ألونسو بـ32 لفة مُحقّقًا المركز الأخير قبل أن تتعرّض سيارته لخسارة في ضغط مياه التبريد قبل ثلاث ساعات على الأقلّ من نهاية اليوم الثالث من التجارب.



وقال ألونسو على حسابه على موقع تويتر قبل إنتهاء الفترة الصباحيّة "إنه يوم جيد بالنسبة لنا. لقد أكملنا 32 لفة في سبيل تعلّم المزيد حول السيارة".

وأوضح فريق مكلارن ما حدث معه إذ نشر على حسابه على موقع التويتر التغريدة التاليّة "واجهتنا مُشكلة في خسارة ضغط مياه التبريد، إذ قمنا بإزالة وحدة الطاقة من أجل إجراء عمليّة الفحص. هذه عمليّة طويلة، لذلك إنتهى اليوم بالنسبة لنا".

وأضاف "بإمكاننا إستبدال تلك المُكّونات قبل الخروج الى الحلبة غدًا. لقد رصدت هذه المُشكلة على وجه السرعة فور خروج ألونسو الى الحلبة".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم التجارب الشّتوية, حلبة خيريز, فرناندو ألونسو, فريق مكلارن