ألونسو سيحصل على عقوبة لتغيير المُحرك في سباق النمسا

ألونسو سيحصل على عقوبة لتغيير المُحرك في سباق النمسا

يتحضر السائق الإسباني فرناندو ألونسو للحصول على عقوبة تراجع للخلف بعد التجارب التأهيليّة لسباق جائزة النمسا الكُبرى إذ سيقوم بإستخدام مُحركٍ جديد في الجولة الثامنة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد.

وسيقوم فريق مكلارن بجلب حزمة كبيرة من التحديثات لحلبة ريد بُل رينغ في مُحاولةٍ للعودة الى المُنافسة على النقاط في النصف الثاني من الموسم، إذ ستشهد سيارة مكلارن أنفًا جديدًا أقصر من سابقه، بالإضافة الى أجنحة مُعدّلة وأرضيّة جديدة، فضلاً عن بعض العناصر الهيكليّة الأخرى.

ولكن هذه الحزمة ووفقًا لموقع "موتورسبورت.كوم" لن يتّم إستخدامها على السيارتَين إذ تمّ إختيار وضعها على سيارة ألونسو فقط لسببين: أوّلاً، وهو إنّ الإسباني سيُشارك أيضاً في التجارب التي ستُقام بعد الجائزة الأخرى يومي الثلاثاء والأربعاء وبالتالي من المنطقي حصوله على فرصة لتقييم الحزمة الجديدة على مدار الأسبوع. وثانيًّا، أختير جنسن باتون في وقت سابق من هذا الموسم لإختبار القطع الجديدة على سيارته حصرًا.




وعلى الرُغم من إنه من المُنتظر أن تُحقّق التحسينات الجديدة خطوة إضافيّة للفريق نحو الأمام الى إنّ خصائص حلبة النمسا لن تُناسب سيارة مكلارن، ولهذا السبب قرّر الفريق تغيير مُحرك الإسباني كإجراء تكتيكي ممّا سيُؤدي الى إنطلاقه من مُؤخرة الترتيب.

وإنطلاقًا من هذه الناحيّة، فإنّ ألونسو سيكون قادرًا على الإستفادة من إمكانات سيارته في الحلبات القادمة مثل سيلفرستون وهنغارورينغ التي ستُلائم سيارته بطريقة أفضل من دون الخوف لتعرّضه لعقوبة مُتعلقة بالمُحرك.

كما يقوم فريق مكلارن بالنظر الى إمكانيّة تغيير مُحرك باتون كذلك، إلّا إنّ القرار النهائي لن يصدر حتّى بعد نهاية التجارب الحُرّة ليوم الجُمعة.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم حلبة ريد بُل رينغ, سباق النمسا, فرناندو ألونسو, فريق مكلارن