أريفابيني: لا أريد إلقاء اللّوم على فيتيل أو رايكونن

رفض مُدير فريق فيراري ماوريتسيو أريفابيني وضع اللّوم على سائقَيه سيباستيان فيتيل وكيمي رايكونن بعد خروجهما من مُجريات سباق جائزة المكسيك الكُبرى جرّاء حادثي اصطدام.

تعرّض الفنلندي رايكونن لحادث مع مُواطنه فالتيري بوتاس إذ انسحب مُباشرةً من السباق بعد تضرّر الجزء الخلفي من سيارته، فيما خرج الألماني فيتيل عن مسار الحلبة واصطدم بالحواجز الجانبيّة على المُنعطف السابع في اللّفة الـ52.

وهذه هي المرّة الأولى منذ جائزة أستراليا 2006 التي تنسحب فيها سيارتا فيراري من السباق، إذ أوضح أريفابيني بأنه لا يجب وضع اللّوم على سائقَيه كونهما جزءًا من الفريق.

وقال أريفابيني "خلال مُجريات الموسم الجاري لمسنا السماء، ولكن اليوم لمسنا القاع. ما حدث هو درسٌ جيد بالنسبة لنا جميعًا من أجل تحضير أنفسنا وشخصيّة الفريق للعام المُقبل".

وأضاف "لا أريد إلقاء اللّوم على رايكونن في اتجاه واحدٍ، ولا أريد إلقاء اللّوم على فيتيل في الاتجاه الآخر. ما أعنيه هو أننا لسنا بحاجة إلى العثور على ذريعة، وهما ليسا بحاجة أيضاً لفعل الشيء عينه. فنحنُ فريق".

وعندما سُئِل أريفابيني عن رأيه بالحادث الذي جمع رايكونن وبوتاس، ردّ قائلاً "هُناك حوادث سباقات. لقد حدث ذلك في روسيا، وحدث مرّة أخرى هُنا (في المكسيك)، وهذه هي الفورمولا واحد".

وتابع قائلاً "الشيء الأكثر أهميّة هو أنه لم يُصب أيّ أحدٍ منهما بأذىً، وهذا هو الشيء الأكثر أهميّة لناحيّة السلامة. لا أريد إلقاء اللّوم على أحد".

وتيرة السباق ليست مُشكلة

على الرُغم من عدم تسجيل فيراري لأيّ نُقطة في المكسيك، إلّا أنّ أريفابيني كان شاهدًا على بعض الملامح المُشجعة لا سيما وأنّ السيارة الحمراء كانت قادرة على تسجيل أزمنة قريبة من سيارة مرسيدس في بعض فترات السباق.

وأكمل "وتيرتنا كانت جيدة جدًا في السباق. كنتُ أشاهد التواقيت إذ كانت وتيرتنا جيدة للغاية".

واختتم "كُنّا قلقين من حالة الطقس كون الأمطار كانت لتتسبب لنا بمُشكلة. ولكني كنتُ سعيدًا بوتيرتنا".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة المكسيك الكبرى
حلبة أوتودرومو هرمانوس رودريغيز
قائمة السائقين كيمي رايكونن , سيباستيان فيتيل
قائمة الفرق فيراري
نوع المقالة أخبار عاجلة