آودي قد تواجه عقوبات إضافية بسبب رسالة "إدفعه عن طريقك"

تواجه شركة آودي في بطولة السيارات السياحية الألمانية (دي تي أم) إمكانية إيقاع عقوبات إضافية بسبب حادث اللفة الأخيرة الذي تسبب به تيمو شايدر في السباق الثاني لجولة حلبة ريد بُل رينغ بعد أن تم رفع الأمر إلى رابطة رياضة السيارات الألمانية للبت به.

 بعد تحقيق مطول، قررت لجنة الحكام تجريد شايدر من نتيجة المركز السادس لتعمده دفع روبرت ويكنز سائق مرسيدس في اللفة الأخيرة مما أدى إلى إصطدامه بزميله باسكال فيرلاين وخروجهما من السباق.

ووقع الحادث بعد رسالة "إدفعه عن طريقك" عبر اللاسلكي لشايدر التي وجهها الدكتور فولفغانغ أولريتش رئيس القسم الرياضي لشركة آودي الذي أصدر إعتذاراً ولكنه أكد بأن ما قاله لم يكن كأوامر من الفريق. وقررت آودي عدم إستئناف قرار إستبعاد شايدر.

وقررت لجنة حكام السباق رفع الأمر إلى رابطة رياضة السيارات الألمانية المعترف بها من الإتحاد الدولي للسيارات (فيا) كالجهة المسؤولة عن رياضة السيارات في ألمانيا للبت به، وذلك بسبب "إمكانية وجود أوامر غير رياضية عبر الراديو" من قبل آودي التي قد يتم إيقاع عقوبات إضافية عليها بسبب هذا الأمر المثير للجدل.

ولحين إتخاذ قرار نهائي عن طريق رابطة رياضة السيارات الألمانية ستبقى النتائج غير رسمية للسباق الذي فاز به ماتياس إكستروم سائق آودي الذي أخذ صدارة البطولة من فيرلاين الذي خرج صفر اليدين من السباق.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دي تي أم
قائمة السائقين تيمو شايدر
نوع المقالة أخبار عاجلة